* يمكنكم الاستفادة من الموقع التالي للاستزادة من اللغة الانجليزية http://rafahenglishclub.mam9.com/forum.htm
* زورونا على المدونة الالكترونية  http://tahahusseinrafah.blogspot.com/2009/05/blog-post_09.html
تتقدم ادارة مدرسة طه حسين الأساسية بالتهنئة والتبريك لأبنائنا الأعزاء بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 2011 - 2012 م

    التطوير الذاتي 1

    شاطر

    أ.توفيق العرجا أبو باسل
    Admin

    عدد المساهمات : 485
    تاريخ التسجيل : 09/09/2009

    التطوير الذاتي 1

    مُساهمة من طرف أ.توفيق العرجا أبو باسل في الأربعاء سبتمبر 09, 2009 4:11 pm

    التطوير الذاتي
    يتم دراسة علوم تنمية و تطوير قدرات الفرد و الجماعة في مجال العلوم السلوكية، و التخصص الدقيق لها يعرف بعلم النفس الصناعي و التنظيمي Industrial \ Organizational Psychology كما يتم دراستها في العلوم الشرعية في مجال مجاهدة النفس .

    تطوير الذات و الثقافة
    الثقافة ( Culture )
    هي عملية تبادل المعلومات والمعرفة عن البيئة المحيطة بأفراد مجتمع ما من خلال مجموعة من الأدوات و الأساليب و التقنيات ، بحيث تنعكس علي قيمه و اتجاهاته و سلوكه.

    القيم ( Values )
    هي مجوعة من القناعات التي تحدد أفضليات الفرد، وتحدد ميزان للحكم علي الأمور، وما هو الصواب و الخطأ، و المقبول و غير المقبول.

    الاتجاه ( Attitude )
    هو الميل أو الاستعداد الذهني و النفسي للاستجابة تجاه شيء أو شخص أو موقف معين.

    السلوك
    هو مجموعة التصرفات و التعبيرات الخارجية و الداخلية ( الظاهرة و غير الظاهرة) التي يسعي الفرد عن طريقها الي تحقيق التكيف بين متطلبات وجوده و مقتضيات الإطار الاجتماعي الذي يعيش فيه، وهو وسيلة الفرد لتحقيق أهدافه.

    مفاهيم أساسية للتعرف علي السلوك الإنساني

    الدوافع
    الدافع هو مثير خارجي يقابل احتياج داخل الفرد فيثير توترا داخليا يدفعه للاستجابة بسلوك معين بهدف إشباع هذا الاحتياج.

    إذا أدي الي الإشباع -----> الرضاء
    إذا لم يؤدي إلي إشباع ----> إحباط
    الحوافز
    هي قوي خارجية تولد طاقة داخلية تدفع الفرد لبذل جهد إضافي من أجل الحصول علي المزيد من الإشباع .

    معدل الإنجاز
    الإنجاز = الرغبة * المعرفة * القدرة .

    نظريات تحفيز الأفراد
    1- نظرية التدعيم
    يري مؤيدو نظرية التدعيم reinforcement أن التدعيم يوجه ويحفز الفرد، وأن الإجراءات التالية للتصرف الإنساني تؤثر في احتمال تكرار الفرد للتصرف الذي قام به ومستوي الأداء المتوقع في المرات التالية.

    فإذا أتم الفرد عملا فإنه يتوقع رد فعل أو تغذية مرتدة من الآخرين، فإذا كان رد الفعل إيجابيا فإن الفرد يميل إلى تكرار الفعل بصورة مماثلة، أو بصورة أفضل حسب مدي رد الفعل، أما إذا كان رد الفعل سلبيا، فربما يؤدي هذا إلى الامتناع عن الفعل.

    2- نظرية وضع الأهداف
    تري أن الهدف يوجه و يحفز الفرد، وأنه لا يكفي لتحفيزه دفعه إلى فعل أقصي ما يمكنه do your best بل يجب أن تكون الأهداف محددة بدقة، وهو يري أن الهدف الطموح المحدد، عند قبوله من الشخص و اقتناعه به، فإنه يعمل في حد ذاته كحافز، أفضل مما تفعله الأهداف السهلة أو غير المحددة.

    كما يرون أن التغذية المرتدة تقوي الحافز وتساعده علي الاستمرار. وهو يري أن من أهم العوامل لزيادة تأثير الهدف كحافز: الاقتناع و الالتزام بالهدف commitment ، و الاقتناع بالقدرة علي القيام به self-efficacy.

    3- نظرية التوقعات
    وتري نظرية التوقعات أن سلوك الفرد يكون سلسلة من العلاقات كالتالي:
    أن الفرد يؤدي الجهد متوقعا أن يؤدي ذلك لتحسين الأداء أو السلوك
    إذا تم تحسين الأداء أو السلوك فإن الفرد يتوقع أن يتم تقديره
    وإذا تم تقديره فإنه يتوقع أن يشبع هذا التقدير احتياجا ذاتيا لديه.
    مصائد اتخاذ القرار
    تجميل الواقع (التغليف بالسكر sugar coating). )
    الاستدراج ( بعد كل ما أنفقت تطالبني بالتغيير)
    الثقة الزائدة (اطمئن: أستطيع التغيير متى أردت)
    عملية التطوير الذاتي
    تهدف الي تطوير القدرات لكي نصبح أكثر قدرة علي تحقيق أهدافنا بكفاءة و فاعلية.

    ما هي عملية التغيير
    هي أي أنشطة تؤدي إلي جعل الواقع يختلف عن الوضع المعتاد .

    عملية التطوير
    هي أنشطة عمدية مخططة تهدف تحسين الواقع .

    القدرات
    هي الإمكانية العقلية والعضلية لأداء مهمة أو عمل ما.

    الكفاءة و الفاعلية
    الكفاءة
    هي القدرة علي أداء العمل بأفضل استخدام للموارد. أي أنها عدد الوحدات المستخدمة من أي مورد لإنجاز العمل.

    الفاعلية
    هي القدرة علي تحقيق الأهداف المخططة. أي أنها نسبة مما تحقق إلي المستهدف الكلي.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 1:06 am